In order to bring you the best possible user experience, this site uses Javascript. If you are seeing this message, it is likely that the Javascript option in your browser is disabled. For optimal viewing of this site, please ensure that Javascript is enabled for your browser.

الأخبار

البحري تشارك ضمن الوفد السعودي في اجتماع مجلس إدارة المنظمة البحرية الدولية المنعقد في لندن

26 يوليو 2017
1.JPG
البحري تستعرض التطور الهائل الذي حققته أمام أعضاء المنظمة
واس
لندن، 26 يوليو 2017: قام وفد برئاسة معالي وزير النقل رئيس مجلس إدارة هيئة النقل العام الأستاذ سليمان بن عبدالله الحمدان وعضوية معالي رئيس هيئة النقل العام الدكتور رميح بن محمد الرميح وممثلين من قطاع النقل البحري بالمملكة العربية السعودية بالمشاركة في اجتماع مجلس إدارة المنظمة البحرية الدولية (IMO)، والذي انعقد في مقر المنظمة بلندن خلال الفترة من 24 إلى 28 يوليو 2017. والتقى الوفد خلال الاجتماع بسعادة أمين عام المنظمة السيد كيتاك ليم لتوضيح جهود المملكة في قطاع النقل البحري فيما يتعلق بأمن وسلامة مياهها الإقليمية ومكافحة القرصنة، بالإضافة إلى جهودها في حماية البيئة البحرية. 

وتأتي هذه الجهود في إطار استعداد المملكة لانتخابات مجلس إدارة المنظمة التي ستعقد في شهر نوفمبر القادم، حيث تقدمت المملكة للترشح لعضوية المجلس للدول ضمن الفئة (ج). وإلى جانب ذلك، ستقوم المملكة، ممثلة بشركة البحري، باستضافة أعضاء المنظمة لحفل إفطار يوم الأربعاء الموافق 26 يوليو الجاري، حيث سيتم استعراض الجهود التي تبذلها الجهات المعنية والتي تشمل كل من هيئة النقل العام وحرس الحدود والقوات الملكية البحرية والمؤسسة العامة للموانئ. 

وسيتعرف ضيوف المملكة خلال حفل الإفطار على التطور الهائل الذي حققته ‏شركة البحري، والتي تُعَد أكبر مالك ومشغل لناقلات النفط العملاقة على مستوى العالم بفضل قوام أسطولها الذي يبلغ 86 ناقلة وسفينة في قطاعات مختلفة، فيما تم تسجيل الناقلة "أمجاد" تحت العلم السعودي في شهر أبريل من العام الحالي. هذا بالإضافة إلى التزام البحري بالإسهام بفاعلية في تحقيق "رؤية المملكة ‏‏2030"، وذلك عبر توسيع خدماتها وتطويرها باستمرار، وبالتالي فتح الآفاق لمزيد من خطوط التجارة ‏الجديدة، وتعزيز موقع المملكة باعتبارها البوابة الإقليمية لثلاث قارات في مجال الخدمات ‏اللوجستية.‏ 

ومن جهة أخرى، التقى معالي وزير النقل خلال زيارته للعاصمة البريطانية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نواف بن عبدالعزيز سفير خادم الحرمين لدى المملكة المتحدة، وبحثا آفاق التعاون بين المملكة العربية السعودية والمملكة المتحدة وسبل تنشيط حركة النقل والسفر بين البلدين وتبادل المعرفة والخبرات، بما يسهم في تطوير كافة قطاعات النقل.